ضغط الامتحانات - كيفية تعامل الأهل والطلاب مع

ضغط الامتحانات - كيفية تعامل الأهل والطلاب مع

من الطبيعي أن يشعر الطالب ببعض القلق بشأن الامتحانات أو العروض التقديمية القادمة، ويمكن أن يكون هذا التوتر صحي أحياناً ويحفز على العمل بجدية أكبر، ولكن تصبح ضغوط الامتحانات مشكلة عندما يتعارض مع القدرة على الأداء وتحقيق الأهداف الأكاديمية والتعليمية.

علامات تدل على المعاناة من ضغط الامتحانات:

  • الشعور بالتشتت والضياع
  • المزاجية المفرطة و المزاج المنخفض غالبا
  • صعوبة اتخاذ القرارات
  • فقدان التحفيز لعمل أي شيء
  • أوجاع جسدية في العضلات ووجع في الرأس
  • مشاكل في النوم
  • الشعور بالضغط الهائل

أسباب ضغط الامتحانات:

  • التحضير غير الكافي للامتحان وعدم الاستعداد بشكل جيد
  • توقعات عالية والرغبة في الحصول على علامات كاملة بدون توقع أي أخطاء
  • ضغوط من المعلمين وأولياء الأمور
  • الشعور بالمنافسة مع الآخرين
  • الخوف من الفشل وعدم تقبل الأخطاء
  • تحمل مسؤوليات أخرى غير الدراسة (مثل العمل او المهام الأسرية)

أقرأ أيضا : كيف نتعامل مع الضغط النفسي؟

نصائح للتعامل مع ضغوطات الامتحانات للطلاب:

١. كن واقعيا: قد لا يخبرك الكثيرين بهذا، ولكن حتى اذا لم تنجح في امتحاناتك هذا لا يعني أنك ستكون فاشلاً في حياتك المهنية والوظيفية، كما أن تجربتك في المدرسة أو الجامعة لا تقتصر على العلامات فقط، هناك الكثير من التواصل مع الآخرين وتعلم مهارات حياتية تساعدك في الحصول على الوظيفة التي تطمح لها.

٢. نظم مشاعرك: ان فترة الامتحانات تحمل لك الكثير من القلق والضغوطات، وهذا القلق لن يساعدك في اجتياز الامتحانات كما يجب، لذلك ننصحك بتنظيم مشاعرك وذلك عن طريق التدوين، وممارسة تمارين اليقظة الذهنية، وممارسة تمارين التنفس العميق بانتظام.

٣. حافظ على روتين صحي: قد تنسى في فترة الامتحانات أن النوم الصحي والاكل الصحي هما عاملان أساسيان في نجاحك، لذلك حافظ على أخذ قسط جيد من الراحة يوميا، كما أن الروتين الصحي يتضمن أن ترتب أولوياتك في هذه الفترة، ولا تنسى فترات الراحة الضرورية للمحافظة على تركيزك.

٤. أطلب الدعم: من حقك أن تطلب الدعم النفسي من أصدقائك وعائلتك أو حتى من المختص النفسي، طلبك للدعم يساعدك على تأكيد مشاعرك والمحافظة على طاقتك وتركيزك، وقد يساعدك الآخرون في ملاحظة اذا ما كنت تتعرض للاحتراق النفسي أو أنك متعب جسدياً.

نصائح للتعامل مع ضغط الامتحانات للأهل:

١. ساعد أبناءك في تنظيم الوقت: تظهر الدراسات أن 3 من 5 طلاب يقضون أوقات دراستهم في تصفح مواقع التواصل الاجتماعي، لذلك فاحرص على تهيئة جو دراسي مريح بعيداً عن الشاشات.

٢. تأكد من روتينهم: تأكد أن ابنائك يحصلون في هذه الفترة على ساعات صحية من النوم، وعلى غذاء صحي ومريح لأجسادهم.

٣. كن على معرفة بمواعيد امتحاناتهم: عندما تعرف مواعيد امتحاناتهم فإن هذا يساعدهم في الشعور بأنك تدعمهم وتحرص على معرفة تفاصيل مهمة لهم، ومن ناحية أخرى يساعدك على تقديم الدعم النفسي المناسب لهم في أيام الامتحانات.

٤. كن هادئاً: من الصعب عليك كمقدم رعاية أولي أن تضبط أعصابك، ومن الطبيعي أن تخاف على مستقبلهم، لكن هذا التوتر الشديد لن يساعدهم في المحافظة على هدوئهم أيضاً، لذلك تعلّم كيف تضبط مشاعرك وتنظمها بشكل مريح لك ولهم.

اشترك في منصة حاكيني للاستشارات النفسية نوفر أفضل اخصائي العلاج النفسي.